حلى الهوى أن يطول الوجدُ و السَّقَمُ

أحلى الهوى أن يطول الوجدُ و السَّقَمُ ~
و أصدقُ الحبِّ ما جلَّتْ بِهِ التُّهَمُ

ليتَ اللَّياليَ أحلاماً تعودُ لنا ~
فَرُبَّما قَدْ شَفَى دَاءَ الهَوَى الحُلُمُ

لا آخذَ اللهُ جِيران النَّقا بِدَمِي ~
هُمْ أَسْلَمُونِي لِوَجْدٍ مِنْهُ قَدْ سَلِمُوا

وَ حَرَّمُوا في الهَوَى وَصْلِي وَ مَا عَطَفُوا ~
وَ حَلَّلُوا بِالنَّوى قَتْلِي وَ مَا رَحَمُوا

وفَّيتُهُمْ حَقَّ حِفْظِ العهدِ مُغتبِطاً ~
بِهِمْ وَ مَا رُعِيَتْ لي عِنْدَهُمْ ذِمَمُ

يا غائبينَ وَ وَجدي حاضِرٌ بهم ~
وَ عَاتِبينَ وَ ذَنبي في الغَرامِ هُمُ

لا أَوْحَشَتْ مِنْكُمُ دارٌ بِكُمْ شَرُفَتْ ~
و لا خَلَتْ مِن مَغَانِي حُسْنِكُمْ خِيَمُ

بِنْتُمْ فلا طَرْفَ إلا وَ هْو مُضْطَرِبٌ ~
شَوْقاً و لا قَلْبَ إلاَّ وَ هْوَ مُضْطَرِمُ

فَكُلُّ أَرْضٍ وَطِئْتُمْ تُرْبَها فَلَكٌ ~
وَ كُلُّ وادٍ حَلَلْتُمْ رَبْعَهُ حَرَمُ

Comments are closed.